Free Web Site - Free Web Space and Site Hosting - Web Hosting - Internet Store and Ecommerce Solution Provider - High Speed Internet
Search the Web


الكواكب...منشأ الحياة:

يمكن تعريف الكواكب بكل بساطة على أنها أجسام معتمة لا تشع ضوءا بنفسها و تدور حول نجم معين لتكون معه مجموعة شمسية.أبسط مثال على ذلك هي مجموعتنا الشمسية التي تضم تسعة كواكب (حتى الآن) و تدور حول مركز المجموعة حيث نجمها و هي الشمس.لكن ليس معنى ذلك أن هذه الكواكب هي الكواكب الوحيدة في الكون و لكن يوجد آلاف الكواكب الأخرى التي مازال معظمها غامضا و لم يتم سبر أغواره حتى الآن.ينبغي هنا أن نذكر هي أفضل الأجرام الكونية التي يمكن أن توفر أفضل الظروف الصالحة لوجود حياة (المناخ المناسب-المياه-غلاف جوي و غيره)

أنواع الكواكب:

bullet

الكواكب الصخرية: في هذا النوع من الكواكب تتكون مادة الكوكب في معظمها من الصخور و المعادن لذلك تكون كثافة الكوكب كبيرة.غالبا ما تكون صغيرة في الحجم نوعاَ.تستغرق هذه الكواكب زمنا طويلا في إتمام دورة حول محورها مقارنة بالأنواع الأخرى من الكواكب.الكواكب الصخرية في المجموعة الشمسية هي المريخ , الأرض , الزهرة , عطارد.لهذه الكواكب عدد قليل من الأقمار فمن بين الأربعة كواكب الصخرية في مجموعتنا يوجد كوكبين  لهما أقمار و هما : الأرض (قمر واحد) و المريخ (قمران).

bullet

الكواكب الغازية: تتكون الكواكب الغازية كما يظهر من اسمها في الأساس من غازين هما الهيليوم و الهيدروجين.الكواكب الغازية في مجموعتنا هم أربعة أيضا: المشترى , زحل , أورانوس , نبتون.هذه الكواكب كبيرة في الحجم و على سبيل المثال يبلغ حجم المشترى 1000 (ألف) مرة قدر حجم الأرض.كثافته قليلة مقارنة بحجمها الكبير.تستغرق زمنا قصيرا في الدوران حول نفسها.من الملاحظ أن هذه الكواكب لها قوة جاذبية كبيرة جدا مقارنة بباقي الكواكب و حقل جاذبيتها يمتد لمسافة واسعة و لذلك فإن هذه الكواكب لها عدد كبير جدا من الأقمار بسبب جاذبيتها التي تسمح لها باجتذاب المذنبات و الكويكبات السيارة و تجعلها تتخذ مدارات حولها و بذلك تصبح أقمارا.عدد الأقمار : المشترى (16 و تقول ناسا أنها اكتشفت قمرا أو قمرين آخرين له) زحل (18) أورانوس(15) نبتون (8).من الملاحظ أيضا أن الكواكب الغازية يحيط بها حلقات غازية تظهر بألوان مختلفة و الكواكب الأربعة الغازية في مجموعتنا جميعها تحيط بها الحلقات الغازية و أشهرها بالطبع زحل.

bullet

الكويكبات: يطلق هذا المصطلح على نوع خاص من الأجرام السماوية التي يكون حجمها وسطا بين النيازك و الكواكب بحيث لا يصلح ضمه لأي من الفئتين فهو أكبر من النيزك و أصغر من الكوكب العادي.يوجد آلاف من هذه الكويكبات في مجموعتنا الشمسية و تقع في نطاقين رئيسيين:الأول يقع ما بين كوكبي المريخ و المشترى و يعرف باسم حزام الكويكبات و يفصل بين الكواكب الداخلية و الخارجية.الثاني يقع خارج مجموعتنا الشمسية و على حدودها الخارجية و يعرف باسم حزام كوبير. يعتقد علماء الفلك أن أن الكواكب تكونت عند تكون المجموعة الشمسية نتيجة انفجار بعض الكواكب القديمة أو كناتج من انفجار السوبر نوفا .كوكب نبتون و قمره المسمى شارون يعتبرهما كثير من العلماء كويكبات مصدرها حزام كوبير .كثيرا ما تتسبب الجاذبية الكبيرة لكواكب المجموعة الشمسية الخارجية في اجتذاب بعض الكويكبات من حزام كوبير و ربما يفسر ذلك العدد الكبير لكواكب المجموعة الشمسية الخارجية.أعلى الصفحة

كواكب...بعيدا عن مجموعتنا الشمسية:

كما ذكرنا آنفا فإن المجموعة الشمسية ليست المكان الوحيد للكواكب في الكون و لكن هناك العديد من الكواكب خارجها و تبعد عنا بملايين السنوات الضوئية. غالبا لا يتم اكتشاف الكواكب بالرؤية المباشرة له بواسطة التلسكوب نظرا لأنه ما يكون بعيدا جدا بالإضافة إلى أن تكنولوجيات التصوير التلسكوبي لم تف بمتطلبات ذلك بعد و لكن يتم اكتشافه عن طريق ملاحظة تأثيره على نجمه الذي يدور حوله أو نجم قريب.وجود الكوكب بالقرب من النجم يسبب تذبب النجم نتيجة دورانه مع الكوكب حول نقطة جاذبية مشتركة تماما عندما يحدث عندما تمسك بيد شخص و تدوران معا في دائرة.يقوم الفلكيون بعد ذلك بدراسة الطيف الضوئي للنجم؛ لمعرفة إذا ما كان يتحرك نحونا أو بعيدا عنا؛ إذا كان طيف النجم قريبا من اللون الأحمر فمعنى ذلك أنه يتحرك مبتعدا عنا أما إذا كان طيفه يقترب من اللون الأزرق فذلك يعنى أنه يقترب منا .طوال العقود الماضية من القرن العشرين ظل العلماء يشيرون إلى احتمال وجود كواكب خارج مجموعتنا الشمسية إلا أن السبق العلمي تحقق بالفعل في السادس عشر من نوفمبر عام 1999 عندما تم إثبات وجود كوكب يدور حول نجم في مجموعة شمسية تبعد عنا بملايين السنوات الضوئية وتوالت بعدها الاكتشافات. الجدير بالذكر هنا هو أن معظم الكواكب الجديدة المكتشفة من نوع الكواكب الغازية العملاقة و ذلك لكبر جاذبيتها في حين أن الكواكب الصخرية من الصعب للغاية ملاحظة تأثير جاذبيته على نجم و بالتالي يصعب اكتشافه في الكون بالطرق العادية.و لذلك يبذل الفلكيون الجهود لابتكار الطرق الجديدة ليس فقط لاكتشاف الكواكب و لكن لاكتشاف باقي أسرار الكون.على رأس هذه المحاولات التلسكوب الفضائي هابل الذي التقط صور عديدة و ساهم في اكتشاف ظواهر فضائية جديدة.

كيف تتكون الكواكب؟!

مازال هذا السؤال من الأسئلة الصعبة التي يصعب الإجابة عليها بصورة شافية و لكن أساسيات التكوين استطاعت بعض النظريات تفسيرها.أفضل هذهالسدم الكونية...منشأ الكواكب النظريات و أكثرها قبولا تعرف باسم نظرية السديم الشمسي و التي تتضمن الآتي: يتكون أي نجم من سحابة هائلة من الغبار و التراب و الغازات  تعرف باسم السديم. مع مرور الوقت تتسبب جاذبية السديم في انجذاب و اندماج مادة السديم من غازات و غبار.تؤدي الجاذبية في مرحلة لاحقة انسحاق و اندماج  الجزء المركزي من السديم لتكوين نجم وليد.المتبقي من التراب و الغبار يكون سحابة مسطحة حلزونية تدور حول النجم الجديد و الذي سرعان ما تتسبب جاذبيته في اجتذاب التراب و الغبار نحوه ليدور في حلقات حلزونية.تبدأ بعض هذه المناطق من الحلقات في التكاثف و التجمع لتكوين نواة الكوكب.تستمر نواة الكوكب في النمو و اجتذاب المواد نحوها و هنا تؤدي جاذبية نواة الكوكب إلى تحويله إلى الشكل الكروي.مع نمو هذه النواة قد تندمج عدة أنويه للكواكب معا لينمو الكوكب أكثر و أكثر و يكون كوكبا صغيرا. قد يجتذب الكوكب الصغير كتلة كروية مجاورة ليجعلها تدور حوله في مدار و بالتالي تصبح قمرا له.مع مرور الوقت تتسبب الجاذبية و دوران الكوكب حول محوره في فصل المواد و المعادن الثقيلة في قشرته عن المواد و الغازات الخفيفة .فالمعادن و المواد الثقيلة تشكل قلب و نواة الكوكب في حين تصعد الغازات و تكون غلافه الجوي .بعد تكوين الكوكب يتبقى كمية قليلة من غازات السديم تشكل الحدود الخارجية للمجموعة الشمسية الوليدة و التي سرعان ما تشكل كويكبات و نيازك تابعة لهذه المجموعة الشمسية لتكون حزام كوبير الخاص بهذه المجموعة.في النهاية تدفع الرياح الشمسية للنجم باقي الغازات و الغبار بعيدا و بذلك تتكون مجموعة شمسية جديدة.يجدر بالذكر هنا أن علماء الفلك اكتشفوا العديد من النجوم يحيط بها سحب هائلة من الغازات و الأتربة أو أخرى في منتصف سديم - ما يعتقد أنه نواة مجموعات شمسية جديدة في سبيلها للظهور.تستغرق عملية تكوين النجوم و الكواكب زمنا طويلا يقدر بملايين السنين.أعلى الصفحة

كواكب المجموعة الشمسية...نظرة عن قرب:

يمكن تقسيم كواكب المجموعة الشمسية إلى نوعين : الكواكب الداخلية و هي الأربعة كواكب الأولى و تشمل: عطارد-الزهرة-الأرض-المريخ .الكواكب الخارجية وهي باقي الكواكب و تشمل : المشترى - زحل - أورانوس - نبتون - بلوتو و يفصل بينهما حزام الكويكبات.و فيما يلي أهم البيانات عن كواكب المجموعة:

الكواكب الداخلية:

المريخ

الأرض

الزهرة

عطارد

البيان

 كوكب صخري

كوكب صخري

 كوكب صخري و يطلق عليه توأم الأرض

كوكب صخري

نوعه

 الرابع

الثالث في الترتيب

الكوكب الثاني

أول الكواكب و أقربها إلى الشمس

ترتيبه بالنسبة لبعده عن الشمس

معظم سطح المريخ أحمر اللون مع وجود بعض البقع الأغمق لونا

هو الكوكب الوحيد الذي توجد على سطحه حياة لوجود الماء بنسبة 71% من مادته و الأكسجين والنتروجين و تتنوع تضاريسه بين السهول و الجبال

ملئ بالصخور حيث أنه كوكب صخري

سطحه ملئ بالجبال العالية و فوهات البراكين الكبيرة التي تشبه الموجودة على سطح القمر

تكوينه

قليل الكثافة - يتكون من ثاني أكسيد الكربون - توجد به كميات قليلة من بخار الماء - لا يوجد به أكسجين.

يتكون من الغازات التالية:ثاني أكسيد الكربون(0.03%) الأكسجين(21%)النتروجين (78%) بخار الماء بنسب متغيرة.هيدروجين( 0.97 %) بالإضافة إلى الأرجون و غازات أخرى

محاط بغلاف جوي مكون من سحب كثيفة من غازات معظمها من ثاني أكسيد الكربون  و تحجب معظم أشعة الشمس عن الكوكب مما يجعله معتما و يصعب رؤيته بالتلسكوب

لا يوجد

الغلاف الجوي

 جو المريخ أكثر حرارة من الأرض.

ملائمة لحياة جميع الكائنات ليلا و نهارا و يرجع ذلك لبعده بعدا مناسبا عن الشمس

تمتص الغازات حرارة الشمس و تؤدي إلى رفع درجة حرارته نهارا إلى 500درجة مئوية

تصل نهارا إلى حوالي 400درجة مئوية و تصل ليلا إلى حوالي 150درجة تحت الصفر لعدم وجود غلاف جوي

درجة حرارته

 لا توجد حياة

الكوكب الوحيد الذي به حياة

لا يوجد ماء أو حياه عليه

لا توجد حياة

الحياة على سطحه

 يتبعه قمران صغيران

له قمر واحد

 لا يوجد

لا يوجد

الأقمار التابعة

 تساوي 687 من أيام الأرض و اليوم على الكوكب أطول من اليوم على الأرض بنصف ساعة

 تستغرق 365.25 يوم

السنة على سطحه تساوي 225 يوما من أيام الأرض

تساوي 88 يوما من أيام الأرض

 

السنة على الكوكب

 

 منخفض جدا بحيث يصل إلى 0.01 من الضغط الجوي على الأرض

ضغط الغلاف الجوي يساوي 76 سم زئبقي

يزيد الضغط الجوي على سطحه 90 مرة عن الأرض لذلك فالحياة مستحيلة عليه

ـــــــــــــــــــــ

الضغط الجوي

 يقترب كوكب المريخ من الأرض كل 15 أو 17 سنة و يتم ذلك خلال شهر أغسطس بحيث يصير على بعد 53 مليون ميل فقط من الأرض

من الفضاء يبدو الكوكب مضاءا و تميل إضاءته إلى اللون الأزرق .أما من القمر فنشاهد للأرض أطوارا كالقمر في الشهر العربي

يلمع في السماء أكثر من أي كوكب أو نجم آخر حيث يظهر كنجم مسائي أو قبل شروق الشمس كنجم صباحي

ــــــــــــــــــــ

خصائص أخرى

 السابع في الحجم.

 الخامس في الحجم بين كواكب المجموعة

السادس في الحجم

هو الكوكب الثامن في الحجم

الحجم

الكواكب الخارجية:

البيان

المشترى  زحل أورانوس نبتون بلوتو

نوعه

كوكب غازي كوكب غازي كوكب غازي  كوكب غازي يصنفه أغلب العلماء على أنه كويكب كبير

ترتيبه بالنسبة لبعده عن الشمس

الكوكب الخامس بعدا عن الشمس هو سادس الكواكب بعدا عن الشمس الكوكب السابع بعدا عن الشمس الكوكب الثامن بعدا عن الشمس التاسع بعدا عن الشمس

تكوينه

يتكون من غازات متجمدة من الهيليوم و الهيدروجين و يمتاز سطحه بوجود بقعة حمراء كبيرة ترجع إلى وجود عاصفة هائلة في مجاله الجوي و يبلغ حجم هذه العاصفة 3  مرات قدر حجم الأرض يتكون من غازات متجمدة من الهيليوم و الهيدروجين و غازات أخرى يتكون من غازات متجمدة مثل المشترى و زحل يتكون الكوكب من غازات متجمدة يتكون من الصخور بجانب الغازات المتجمدة

الغلاف الجوي

يتكون من سحب من غازي الميثان و النشادر و لا يوجد به أكسجين له غلاف غازي أخف كثيرا من الهواء له غلاف من غازات متجمدة من الهيدروجين و الهيليوم و غازات أخرى يدل تحليل طيفه الضوئي على وجود غاز الميثان في غلاف الكوكب لذلك فهو غير صالح للحياة ليس له غلاف جوي

درجة حرارته

منخفضة جدا لبعده الكبير عن الشمس منخفضة جدا و الجو قارص البرودة شديدة البرودة لبعده الكبير عن الشمس و هو كوكب متجمد شديدة البرودة لبعده الكبير عن الشمس هو أبرد كواكب المجموعة الشمسية

الحياة على سطحه

لا توجد حياة بسبب احتواء الغلاف الجوي على غازات سامة من النشادر و الميثان و الضغط المرتفع الذي يفوق احتمال الكائنات الحية العادية لا يوجد حياة على سطحه لا يوجد حياة على سطحه غير ممكنه لوجود غاز الميثان في غلافه الجوي و كذلك البرودة الشديدة لا تصلح الظروف لوجود حياة على سطحه

الأقمار التابعة

يتبعه 16 قمرا و قد أعلنت مؤسسة ناسا مؤخرا عن اكتشافها لقمر أو قمرين جديدين له يتبعه 18 قمرا يتبعه 15  قمرا يتبعه ثمانية أقمار يتبعه قمر واحد هو شارون

السنة على الكوكب

 

تساوي 12 سنة من سنوات الأرض تساوي 30 سنة من سنوات الأرض تعادل 85 سنة من سنوات الأرض

 

تساوي 165 سنة من سنوات الأرض تساوي 248 سنة من سنوات الأرض

الضغط الجوي

يعادل خمسة أضعاف الضغط الجوي على سطح الأرض    ــــــــــــــــــــــ  ــــــــــــــــــــــ

 

 ــــــــــــــــــــــ

 

الحجم

 هو أكبر كواكب المجموعة الشمسية حجما و حجمه 1000 مرة قدر الأرض هو ثاني أكبر كواكب المجموعة بعد المشترى هو الثالث في الحجم بعد المشترى و زحل

 

هو الكوكب الرابع في الحجم و حجمه يقترب كثيرا من أورانوس هو  أصغر الكواكب حجما
 خصائص أخرى *اليوم على كوكب المشترى أقل من عشر ساعات على الأرض لسرعة دورانه الكبيرة حول نفسه

*أربعة على الأقل من أقمار المشترى تلمع في السماء لدرجة إمكان رؤيتها بالتلسكوب الأرضي.

*يحيط به حلقات كحلقات زحل و لكن عددها أقل

*اليوم على زحل أقل من نصف يوم من أيام الأرض

*يحيط به عدد هائل من الحلقات التي تدور حوله و تمتد في الفضاء لأكثر من 150ألف كيلومتر و تتكون الحلقات من قطع صغيرة من الجليد و الصخور قريبة من بعضها لدرجة تجعلها تبدو متصلة

*اليوم على الكوكب يعادل ثلاثة أرباع يوم على الأرض تقريبا

*يتميز بأنه يظهر في الفضاء من بعيد كأنه كرة ملساء خضراء اللون تميل إلى الزرقة و يعرف باسم الكوكب الأخضر

*عند رؤيته في الفضاء من بعيد يبدو و كأنه ماسة زرقاء رائعة تشع ضوءا أزرق خافت وسط ظلمة الكون و ظهر ذلك من الصور التي أرسلتها مركبة الفضاء فويجير2 عند تحليقها في الفضاء فوق قطبه الشمالي و لذلك أطلق عليه العلماء اسم الكوكب الأزرق *اليوم على كوكب بلوتو يساوي 6 أيام من أيام الأرض

*يغلب على الكوكب الظلام الدامس لبعده الكبير عن الشمس

اذا أردت مشاهدة صور لكواكب المجموعة الشمسية بالإضافة إلى صور كونية أخرى يمكنك مشاهدة مكتبة الصورأعلى الصفحة